مقالات

إعلامية سورية عن آخر لحظات الراسي: “قلنا له لا تروح”

روت الاعلامية السورية رنيم الهاشم اخر لحظات الفنان اللبناني جورج الراسي بعد حفله الذي احياه في سوريا وكانت هي حاضرة فيه، وقبل توجهه الى لبنان حيث توفي هو ومديرة اعماله زينة المرعبي على اثر تعرضهما لحادث سير.

وأشارت الهاشم إلى أنه “كان مبسوط كتير، واخواله كانوا حاضرين بالحفل. جورج انسان طيّب وبسيط ومتواضع وكلنا مبسوطين، لم نتصوّر ان تتحوّل الفرحة الى كارثة”.

وأضافت :”بالعادة نذهب الى الافطار بعد كل حفل، وأصرّينا عليه. لكنه أصّر على العودة الى بيروت بنفس اليوم لأنه متعب. وقلنا له جورج لا تروح جورج لا تروح الدنيي ليل ولكن وحصل ما حصل. وكأنه القدر، إذ انه بعد انتهاء الحفل بحوالى الساعة وربع الساعة اتصلت بجورج وزينة للاطمئنان عليهما لكن ما من جواب وبعد 10 دقائق تلقى صديقه يزن اتصالا تم إبلاغه فيه بالحادث”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى