قضايا المرأة

تصريح جديد لسالي حافظ…

أكدت المودعة سالي حافظ، التي اقتحمت بنك “لبنان والمهجر” في السوديكو، أنّ “مدير فرع البنك ذكر أنني ذهبت إليهم وتعاونوا معي وهذا صحيح، لكنهم تعاونوا بما يناسبهم”، مشيرة إلى أنه “كيف لي أقبل بأن يدفع أحد لأختي أموال، وانا لدي أموال في البنك؟”.

وشددت، في تصريح لقناة “الجديد” من الأراضي اللبنانية، على “أننا حصلنا على مبلغ 12 ألف ونص دولار”، لافتة إلى “أنني لا اتفاوض مع أحد، وما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة”، معلنة أنه “حين يتم اعادة باقي وديعتي، سوف أقوم بتسليم نفسي”.

وردًا على كلام وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال بسام مولوي حول عمليات الاقتحام الأخيرة للمصارف، فاعتبرت حافظ أنّ “من يقوم بتحريكك لأخذ حقك، فهو على حق”، موضحة “أنني اتأسف أن هناك شابين تم توقيفهم بعد أن شاركوا معي في عملية الاقتحام وأنا مستعدة لتسليم نفسي إن كان ذلك سيؤدي إلى الافراج عنهما”، مشددة على أنه “لدي 6 آلاف دولار في البنك، إن لم يتم اعادتهم لي، سوف أكرر ما قمت به”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى