سياسية

وزيرة في واد والقاعة في واد آخر… ما القصة؟

انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يتضمن جزءا من اجتماع لأعضاء حزب المحافظين، أثناء كلمة وزيرة الصحة تيريسا كوفي، بينما تجوّلت الكاميرا بين الحاضرين المنشغلين بأمور أخرى.

يبدو في مقطع الفيديو أن النخب الحاكمة لم تكن مهتمة بكلمة الوزيرة بالشكل الكافي، حيث كان البعض يصلح شعره، أو يحك أذنه، بينما غط البعض الآخر في نوم عميق. الكل في واد، وتيريسا كوفي وحدها في واد آخر.

ليست تلك هي المرة الأولى التي تقفز فيها كوفي إلى صدارة “التريند”، فقد كانت لها صورة انتشرت قبيل تعيينها في منصبها هذا في حكومة رئيسة الوزراء البريطانية، ليز تراس، وهي تمسك بكأس من الخمر وتدخن السيجار، وحظيت هذه الصورة بتعليقات ساخرة من جانب وزيرة “الصحة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى