سياسية

ستريدا جعجع عن الانتخابات البلدية: هناك من يضع العراقيل


أكّدت عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب ستريدا جعجع أن “الانتخابات البلديّة مفصل أساسي في حياتنا الاجتماعيّة في قرانا ومدننا كما أنها استحقاق ديمقراطي مهم جداً لا يمكن التعاطي معه باستخفاف واستهتار ومن الضروري أن يحصل في موعده إحقاقاً للديمقراطيّة ومبدأ تداول السلطة في مجتمعنا”.

ولفتت إلى أن “أوضاع القرى والمدن لا تحتمل الاستمرار بما هو حاصل اليوم خصوصاً أن هناك ما يزيد على الـ10% من البلديات في لبنان منحلّة كما أن عدداً موازياً أيضاً منها معطّل بحكم الخلافات بين الأعضاء، الأمر الذي يضع عدد لا يستهان به من القرى في مهب الريح في ظل هذه الأزمة الخانقة التي تمر فيها البلاد ويحرم أهلها من أبسط حقوقهم كجمع النفايات من البلدة على سبيل المثال لا الحصر”.

وشددت على ان “البلديّة قاعدة الهرم في تركيبة الدولة وهناك من يريد هذه القاعدة ألا تكون صلبة متينة لأنه أساساً لا يريد بناء دولة قادرة وقويّة في لبنان، هذا فضلاً عن الذين يريدون الهروب الى الأمام من مواجهة شر أفعالهم في صندوق الانتخابات البلديّة أو مواجهة حقيقة أحجامهم”.

وطالبت النائب جعجع الحكومة “ببدء العمل فوراً للتحضير من أجل إجراء هذا الاستحقاق”، منوهة في هذا الإطار “بعمل وزير الداخليّة والبلديات القاضي بسام مولوي الذي لا يوفّر جهداً من أجل إتمام هذا الاستحقاق، والجميع يعلم بأنه يواجه العراقيل، وهناك من يقف متفرجاً ولا يمد له يد العون من أجل تخطيها كما هناك من يقوم أصلاً بوضع هذه العراقيل بوجهه”.

كما طالبت “المجتمع الدولي بمساعدة لبنان من أجل أن يتمكن من إجراء هذا الاستحقاق”.

كلام النائب جعجع، جاء خلال ترؤسها لاجتماع الهيئة الإدارية لـ”مؤسسة جبل الأرز”، في معراب، بحضور، النائب السابق جوزيف اسحق، نائب رئيسة المؤسسة ليلى جعجع، امين الصندوق فادي الشدياق، امين السر ماريو صعب ، الخبير المالي الأستاذ فادي عيد ومعاون النائب جعجع رومانوس الشعار.

وقد تابع المجتمعون الملفات التي تهتم بها المؤسسة من مساعدات اجتماعيّة وطبيّة، كما قدّم خلال الاجتماع المهندس نديم سلامه عرضاً مفصّلاً عن تطوّر الأعمال في مشروع تأهيل وتجهيز مستشفى أنطوان الخوري ملكه طوق – بشري الحكومي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى